cool hit counter

جمعية مصارف لبنان تؤكد أن الخطة الخاصة بالتعافي المالي تعتبر كارثية

جمعية مصارف لبنان تؤكد أن الخطة الخاصة بالتعافي المالي تعتبر كارثية

جمعية مصارف لبنان أكدت على رفضها التام الخاص بقضية التعافى المعالى الذي تقدمه الحكومة للنهوض بالقطاع التنموي الخاص بالبلاد والذي تسعى الحكومة إلى أن تدعم البلاد للنهوض الاقتصادية وذلك بعد العديد من النكسات المختلفة التي حدثت للبلاد ولجميع المشاريع المختلفة في البلاد.

جمعية مصارف لبنان ترفض الموافقة على المشروع المالي

أوضحت أن الخطة التي تقدمت بها الحكومة لإنقاذ الإقتصاد اللبناني تعتبر خطة كارثية وغير مقبولة على الاطلاق وذلك حيث أن هذه الخطة التي تم وضعها تهدف إلى تحميل العديد من الأشخاص المودعين والبنوك الخاصة بالدولة النكسات التي تعرضت لها البلاد من قبل الحكومة ومن قبل الفساد الذي كان موجود في الدولة وهذا الأمر يعتبر مرفوض بصورة واضحة من قبل المودعين ومن قبل الجمعية.

ويعد هذا هو العام الثالث الذي تمر به الدولة اللبنانية بحالة من الانهيار المعالى وذلك بعد أن شهدت البلاد العديد من حالات الفساد والسياسة الخاطئة التي أدت إلى تدهور الأوضاع الاقتصادية المختلفة الأمر الذي أدي إلى تدهور إللي ة اللبنانية بصورة واضحة حيث فقدت نسبة كبيرة من قيمتها والتي وصلت إلى 90% وبعد التهور المعالى الذي حدث داخل البلاد قامت الحكومة اللبنانية بالإعلان عن عدم التصرف أي شخص في المال الذي قد تم إيداعه داخل البنوك اللبنانية المختلفة.

تم تقدير الفجوة المالية التي تعرض لها الإقتصاد اللبناني إلى مايعادل 70  مليار دولار وهو مبلغ مالي ضخم وقد أوضحت جمعية المصارف اللبنانية أنه قد تم تكليف العديد من المستشارين لدراسة الأوضاع التي تقدمت بها الحكومة وذلك لكي يتم دراسة هذا الوضع المعالى الصعب الذي تمر به البلاد اللبنانية.

وتوضح المسودة المالية الحالية المبالغ المالية التي يجب على المودعين أن يقوموا بسحبها من داخل البنوك وذلك لكي لا يكون هناك فجوة مالية كبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *